المواد المطلوبة

البند العدد
1إحدى اللوحات أو الرسومات لأحد الرسامين أو إحدى اللقطات السينمائية ويفضل إحدى اللوحات حتي يكون هناك مساحة وعين جديدة للابتكار. (لوحة آكلو البطاطس لفان جوخ كمثال)0
2مجموعة من الأوراق البيضاء مصممة على شكل كروت مربعة .0
الوصف الوقت ملاحظات
اختيار اللوحة اختيار إحدى اللوحات أو الرسومات الفنية لأحد الرسامين أو لقطة سينمائية مثلا. يفضل دائما لوحة تشكيلية على اللقطة السينمائية حتى تكون الانطباعات لم تتشكل بعد. أن يكون باللوحة مساحة من التنوع في الألوان وفي وجود أكثر من شخص داخل اللوحة بأحجام مختلفة. أن يكون وجود الأشخاص داخل اللوحة يمثل شكل فني وتنوع في النظرات والمشاعر. 0
الانطباعات الأولى يطلب المدرب من المشاركين النظر إلى اللوحة ويدقق فيها جيدا ويتأملها بعين متلقي يستطيع أن يرى ما فيها من وجهة نظرة ويكون مساحة من الانطباعات الشخصية حول اللوحة وحول الأشخاص الموجودين فيها. يتحدث كل مشارك عن انطباعاته بشكل عام ومبدئي عن اللوحة وما يراه هو بداخلها من حيث علاقة الأشخاص ببعضهم البعض وطبيعة المكان الذي يتواجدون به وشكل الألوان. يتحدث كل مشارك عن القصة التي يراها في هذه اللوحة وعن الدراما والعلاقات التي تظهر في تلك القصة. يستخرج كل مشارك من اللوحة معنى عام من المعاني الإنسانية المختلفة لمسه من نظرته إلى اللوحة. 0
اختيار الكادرات استخدام الكروت البيضاء المربعة في تغطية أجزاء من اللوحة واختياره لثلاثة كادرات من اللوحة تمثل أحجام مختلفة من حيث اللقطات ويراها بعينه هو وتمثل تلك الاختيارات رؤيته لما يراه من معاني في اللوحة. يقوم كل مشارك بسرد قصة يراها هو من خلال الكادرات الثلاثة التي اختارها وتحكي الثلاثة كادرات تلك القصة من حيث الأحجام ووجود الأشخاص والمشاعر والمعاني التي يراها تمثل تلك القصة من خلال كل كادر من الثلاثة. إلى أي مدى الكادرات الثلاثة التي اختارها استطاع بها توصيل المعنى الذي استنبطه من القصة. 0
تطوير القصص يسأل المدرب المشارك الذي يقص عن كادره ما هي العناصر في التكوين والوضع الجسماني والألوان الذي أوحي له بهذه القصة، عبر أسئلة من قبيل: لماذا رأيت كذلك؟ما الذي أوحي لك بهذا؟ ومحاولا إيقاظ قدراته علي قراءة التكوين ومعناه. يدعو المُدرب المشاركين الآخرين لكي يقولوا رأيهم، البعض بالموافقة والبعض بالرفض للقصة، ولكن دون إيثار رأي ما عن غيره، يجب تشجيع كل الآراء بشكل متساو، يؤخذ رأي كل المشاركين الآخرين في كل قصة والسماح لهم بالتطوير عليها. إذا وُجدت بعض التشابهات بين القصص يحاول المُدرب أيضا أقتراح دمجهم معا عبر أسئلة من نوع لماذا لا يكون هو نفس الشخص في القصتين؟ يدعو المُدرب المشاركين جميعا للعمل معا سواء في مجموعات صغيرة أو كبيرة لكتابة القصص التي رأوها في الكادرات، ولكن سائلا إياهم أن يُفكروا فيها في منطقتهم وحيهم, كيف يمكن أن يترجموا اللوحة العالمية إلي واقع قريب منهم. 0
المخرجات الفنية والقيمية قصص مختلفة مبنية على صور. إظهار الجوانب الإيجابية في اختلاف الآراء. إظهار الجوانب الإيجابية في النقد الموضوعي. 0
التعليقات
المزيد