حكاية العمده الناصح و الحرامي استنسخ

2020/12/26

حكاية العمده الناصح و الحرامي

 

 بتاريخ 8 سبتمبر 2019

العمده اتسرق من علبة المجوهرات بتاعة مرته حلق دهب. فا لم كل الناس اللي في الدوار و سألهم: “مين فيكم اللي سرق الحلق؟” قعدوا يقولوله ده كلام يا عمده دا احنا اشرف ناس دا احنا ليك يا عمده! دا احنا.. و كاني و ماني.. فا جال: “طيب ما حدش فيكوا هايروح!” هما عدد اللي موجودين عشرة. راح جايب جريد نخل و قطع لكل واحد منهم عشر قطع جريد نخل. جال:”كل واحد يروح ينام في الاوضة و معاه عشرة من جريد نخل! اصل انا مخاوي!” (*) و المخاوي جال لي ان بكرا الصبح الجريد بتاع الحرامي اللي سرق الحلق هايطول سنتي!” و سابهم كل واحد في اوضه.. و تاني يوم كل الصبح جابهم و لم كل واحد  جاب الجريد بتاعه.. و بص العمده لاقى ان في واحد الجريد بتاعه ناقص سانتي! فا الحرامي اصله خاف لا ينكشف فا راح بالليل جص من الجريد بتاعه..

و بكده العمده عرف مين الحرامي.

عمده ناصح!

 

مخاوي يعني راكبه جن هو معتقد شعبي بعض الناس بتصدق فيه و اللي يقال عليه انه مخاوي يصدق انه بيكون بيعرف حاجات ممكن الانسان العادي مايعرفهاش(*) 

الشخصيات:
  • * العمدة
  • * العشرافراد
الزمان و المكان: في دوار العمده
دلالة تاريخية: لا يوجد

 

 

التعليقات
المزيد