أهداف الورشة

يستطيع تركيب علاقة مركبة بين الزاوية والحجم والتكوين للوصول لمعنى مرغوب به
يستطيع التحكم في حركة الكاميرا لمدة زمنية متصلة
يعرف أنواع حركات الكاميرا والتمييز بينها
يستطيع اختيار حركة كاميرا معينة لتوصيل معنى محدد
يستطيع تركيب أكثر من حركة على بعض للوصول لمعاني مركبة

يستطيع تحديد هوية صوتية للعمل وتحديد أصوات على أساسها للتسجيل.
يستطيع التفكير في حلول مبتكرة لتسجيل أصوات: استبدال صوت بغيره - خلق إيهام عبر الصوت - الخ.
يستطيع استخدام برامج المونتاج بشكل بسيط.

المواد المطلوبة

البند العدد
1أجهزة كمبيوتر مجهزة ببرامج مونتاج (بمعدل جهاز لكل ثلاثة مشاركين)0
2بروجكتور موصول بكمبيوتر0
3سماعات لكل مشارك وقاسم للتيار الصوتي الخارج من الجهاز0
4ميكروفون أو اثنان في حالة رغبة أحد المشاركين في تسجيل صوت بنفسه0
5مؤثرات صوتية من أصوات حيوانات وحشرات وكائنات حية مختلفة (تجهز من موقع FreeSound.org)0
6كاميرات فيديو (بمعدل كاميرا لكل ثلاثة مشاركين)0

نشاط

الوقت الوصف ملاحظات
توزيع الفرق واختيار الفزورة 0 يتم توزيع المشاركين إلى ٤ مجموعات. تقوم كل مجموعة في البداية باختيار كائن حي، مثلاً حشرة (فراشة، صرصار، جرادة) أو حيوان (قطة، كلب، فأر) أو حتى كائن مريخى. يدعو المدرب المشاركين إلى التفكير: "ما هي وجهة نظر الكائن الحي الذي قمتم باختياره في هذه الجلسة؟ ما هي الأشياء أو النقاط التي تهمه؟ وكيف يراها؟" (يساعد ذلك المشاركين على أخذ مسافة من اللحظة التي يعيشونها، وعلى اكتشاف أن للتجربة المُعاشة عدة وجهات نظر ليس من الضروري أن تلغي إحداها الأخرى، أو أن تكون أفضل منها). تقوم كل مجموعة بتخيل حركة الكائن الخاص بهم، ثم ترسم مسار هذه الحركة، والأماكن التي يفضلها.
التصوير 0 تقوم كل مجموعة بتصوير وجهة نظر الكائن الحي من المكان POV، وذلك عبر لقطة واحدة one shot/plan sequence يتم تصويره وعبر كاميرا Handycam. يتابع المدرب المجموعات المختلفة ويسألهم دائما أثناء عملهم عن اختياراتهم: لماذا هذه الزاوية؟ لماذا هذا الحجم؟ كيف يتحرك هذا الكائن الحي؟ ما هي سرعته؟ ماهي طبيعة حركته؟ هل هي دائرية على محور ثابت؟ أم هل هي مستمرة؟ في أي اتجاه؟ يساعد ذلك المشاركين على التحرر من وجهة النظر الثابتة الوحيدة في السينما والإعلام عبر طابع لعبي. فإن كان فأراً الكائن المختار، مستوى الكاميرا منخفض، و يركض للحظات، و من ثم يتوقف مختبئ. التركيز عندها يتم على الأقدام، أو ما يوجد تحت الديكورات. في حين لو تم اختيار فراشة، ستكون اللقطة مختلفة.
عروستي 0 يتجمع المشاركون أمام الشاشة لمشاهدة اللقطات وتخمين من هو الكائن الحي يسأل المدرب عن أسباب تخمينها إجابة من الإجابات ويتناقشون في حركات الكاميرا المختلفة وشكلها يمنع المدرب كل مجموعة من ذكر ما هو الكائن المقصود، حيث أن المطلوب مجرد مناقشة في الاحتمالات وعلى المشاركين أن يستسلموا لقمع فضولهم مؤقتاً.
عرض الحركات المختلفة 0 يعرض المدرب عبر استخدام الكاميرا الحركات المختلفة: سواء على مركز ثابت أو على مركز متحرك ويسأل المشاركين عن تأثير كل حركة على اللقطة ومعناها من وجهة نظرهم قد يقترح أكثر من مشارك معاني مختلفة، وهذا جيد و يجب الترحيب به والتعامل مع فكرة احتمالات التفسير المختلفة: مثلا إعادة النظر لأحد المقاطع المصورة وتخيل أنه كائن آخر غير الكائن الذي قصده صانعيه. سؤال المشاركين عما إذا كانت إعادة التفسير هذه خطأ أو صواب؟
المخرجات الفنية والقيمية 0 أفلام قصيرة من لقطة واحدة تعكس وجهة نظر كائن حي. اكتساب المرونة. إظهار تعدد الزوايا وتعدد وجهات النظر واختلاف وتعدد التفسيرات. التخيل كأساس لقيمة الابتكار ونماؤه عن طريق التجربة والتدريب. تجنب الأحكام المطلقة بالخطأ والصواب وفتح مجال للتعددية في وجهات النظر.

نشاط

الوقت الوصف ملاحظات
استبدال اللقطات بين المجموعات 0 تتبادل المجموعات اللقطات، بدون معرفة ما هو الكائن المصور، محافظين على سرية ذلك. تحاول كل مجموعة وحدها استنتاج ما قد صورته المجموعة الأخرى. المرحلة الثانية: شرح البرنامج لوضع الصوت على الصورة: يشرح المدرب بشكل سريع كيف يستخدم المشاركين برنامج مونتاج لوضع الصوت على الصورة، دون الالتفات لأي من التفاصيل الخاصة بالبرنامج وخصائصه المختلفة: مجرد شريط صوت وشريط صورة وكيفية وضعهم على بعض.
تركيب الأصوات 0 عندما تتفق المجموعة على الجواب، يقوم المشاركون بتركيب صوت هذا الكائن وما يفكر به وهو يتحرك في المكان. يوضح المدرب أن استنتاج المجموعة قد يكون صحيحا أو غير صحيح، ولكن ليس لذلك أهمية في التسجيل الصوتي. المرحلة الرابعة: العرض والمناقشة: في النهاية يتم عرض هذه الأفلام أمام كل المجموعات. من غير المهم أن يعرف المشاركون الجواب الصحيح مسبقاً، وإنما من المهم أن يكتشفوا في جو من الضحك و اللعب مستوى آخر لأفلامهم، لوجهة النظر من الواقع، حتى لو كانت لم تتطابق مع الرغبة الأولى بالتصوير.
المخرجات الفنية والقيمية 0 تنمية الخيال كقيمة جمالية تجلب المرح والسرور. زيادة الدافع التعليمي وإظهار قيمة التعلُم الذاتي بشكل أكبر.
التعليقات
المزيد